لوبين: على فرنسا اختيار حلفائها.. السعودية وقطر وتركيا تدعم الإرهاب في سوريا

مارين لوبين

أكدت رئيسة الجبهة الوطنية في فرنسا مارين لوبين أن السعودية وقطر وتركيا هم من يدعمون الإرهابيين في سوريا والعراق وأن الحكومة الفرنسية التي تزعم محاربة تنظيم “داعش” في العراق تدعم الإرهاب في سوريا.

لوبين في مقابلة مع قناة فرانس 24 قالت “على فرنسا أن تختار حلفاءها في محاربة الإرهاب بشكل جيد وأن تقطع علاقاتها بالسعودية وقطر لأنهما ساعدتا ومولتا المتطرفين في جميع أنحاء العالم وأن تعتمد على الدول العربية التي تكافح التطرف بصدق وألا تكون خاضعة لسيطرة الولايات المتحدة الأمريكية التي فقدت كل مصداقيتها في هذا المجال”.

وحول تدخل القوات الفرنسية ضد تنظيم “داعش” أكدت لوبين أن الفرنسيين بحاجة لمعرفة الهدف من ذلك فالحكومة الفرنسية حتى الآن غير متسقة في سياساتها ولا تملك أي هدف محدد فهي تساعد المتطرفين الأصوليين في سوريا كما فعلت في ليبيا بحجة أنها غير متفقة مع الرئيس بشار الأسد من ناحية وتتظاهر بأنها تكافحهم في العراق من ناحية أخرى.

وأشارت لوبين إلى أنه من غير المنطقي استبعاد روسيا الدولة الكبيرة من مهمة الحرب على الإرهاب لافتة إلى أن الرؤساء الفرنسيين يتحملون مسؤولية كبيرة في ذلك وعليهم أن يعرفوا من هو الخصم ومن هو الحليف.

ودعت لوبين الحكومة الفرنسية إلى منع عودة الجهاديين المتورطين في القتال في صفوف التنظيمات الإرهابية في سوريا والعراق إلى فرنسا وإلى سحب الجنسية الفرنسية من الذين يحملون جنسية أخرى مشيرة إلى أن فرنسا تواجه خطرا كبيرا ويجب أن تتصدى له بشكل صارم حتى لا تعيش لعقود قادمة في الخوف.

وقالت لوبين إن المتطرفين الذين يعبرون الحدود يمثلون تهديداً لأمن مواطني فرنسا في حال عودتهم خاصة بعد تدربهم وتعلمهم طرق الإرهاب الوحشية وسيكون هدفهم نقل عملياتهم الإرهابية إلى الأراضي الفرنسية وضرب السلم الأهلي فيها.

لوبين أكدت أن برنار هنري ليفي رجل فقد مصداقيته ويداه ملطختان بالدماء فهو من دفع نيكولا ساركوزي إلى التدخل في ليبيا ووضع الأصوليين والمتطرفين على رأس البلاد لملاحقة ومطاردة المدنيين وقتلهم جميعاً ويسعى للقيام بالأمر ذاته في سوريا حيث يساعد المتطرفين على الوصول إلى السلطة.

يذكر أن، وزير الداخلية الفرنسي برنارد كازينوف أكد في وقت سابق أن عدد المتطرفين الفرنسيين الذين انضموا إلى التنظيمات الإرهابية في سوريا والعراق زاد بنسبة 74 بالمئة هذا العام مشيراً إلى ضرورة اعتماد قانون صارم جديد لمكافحة الإرهاب في أقرب وقت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: