مسلحو القلمون يستيغيثون و الجيش السوري يسقط قياداتهم بالجملة

واصلت المجموعات المسلحة في القلمون استغاثتها لمزيد من المسلحين اثر الاشتباكات العنيفة التي يقودها الجيش السوري في المنطقة.

ووجه “المركز الإعلامي في القلمون” المعارض نداءً الى مسلحي عسال الورد و مسلحي الكتائب الأخرى للتوجه إلى جبهات “حوش عرب” لـ “نجدة” مسلحي الكتائب الاخرى، حسب البيان.

في غضون ذلك أفاد “المرصد السوري لحقوق الانسان” المعارض عن اشتباكات بين الجيش السوري ومقاتلي “جبهة النصرة” بالقرب من بلدات رنكوس وعسال الورد وحوش عرب بمنطقة القلمون، وسط قصف متواصل من الجيش السوري على منطقة الاشتباك ومراكز المسلحين.

في هذا الوقت ركز الجيش قصفه على مراكز المسلحين بجرود القلمون المقابلة للجهة اللبنانية وسط انباء عن سقوط عشرات القتلى.

وقد قتل في عملية القصف هذه قائد جبهة النصرة في القلمون أبو مالك التلي وقائد كتيبة أحرار القلمون مازن خلوف، كما قتل قائد لواء الغرباء أبو الحسن التلي في استهداف الجيش السوري نقاط المسلحين في جرود القلمون.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: