ضربة قاصمة للجيش الحر في دير الزور!

سوريا (آسيا) : علمت وكالة انباء آسيا ان المجلس العسكري في دير الزور التابع لهيئة اركان الجيش الحر، إنشق عن الأخيرة، معلنا مبايعته لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.
ضربة قاصمة للجيش الحر في دير الزور!
وبحسب مصادر خاصة لـ”آسيا”: فإن خطوة الإنشقاق ستمهد الطريق امام داعش للسيطرة بشكل كامل على مدينة الموحسن، التي ينحدر منها عدد كبير من الضباط المنشقين عن النظام.

وأضافت ان هذه الخطوة (الإنشقاق)، ستسمح للتنظيم بفرض سيطرته على كامل دير الزور في فترة قصيرة، إن لم يتم تدارك الموضوع بشكل سريع.

المصادر أكدت ان قائد المجلس العسكري في ريف دير الزور التابع للأركان وقيادة الجيش الحر العقيد منير المطر وغنام الكردي قائد ألوية الفاروق وابو هارون والرائد أبو عبد الرحمن مسؤولي مستودعات الذخيرة، أقدموا على مبايعة داعش وسيتم عرض شريط مصور يثبت ذلك.

وكشفت “أن أبو هارون والرائد أبو عبد الرحمن كانا قد أفشلا هجوما ضد قوات النظام على جبهة مطار دير الزور منذ بضعة أيام بعد سحب عناصرهم في اللحظات الأخيرة”

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: