“داعش” تتبنّى اختطاف المستوطنين الإسرائيليين من مدينة الخليل المحتلة


تبنّى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “دعش”، اختطاف ثلاث مستوطنين إسرائيليين في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وفي بيان (1) للتنظيم المتشدد على صفحته الخاصة على “تويتر”، أكد أن العملية جاءت رداً على قيام الاحتلال الإسرائيلي باغتيال ثلاثة من “مجاهديهم” في مدينة الخليل وهم: «محمد نيروخ» 29 عاماً، «محمود النجار» 23 عاماً، و«موسى مخامرة» 22 عاماً.

ويأتي بيان داعش هذا “إن ثبت صحّته”، كدليل على صول وتمدد التنظيم الإرهابي في فلسطين المحتلة، حيث يبدو أنه سيركّز عملياته ضد جنود الاحتلال ومستوطنيه هناك، كما أنه يأتي في الوقت الذي يحاول التنظيم التمدد والسيطرة في مدن العراق وبعض مناطق سوريا الشمالية. مع اختلاف في المهام، حيث يركز عناصر “داعش” عملياتهم في العراق وسوريا ضد المدنيين وعناصر الجيش في البلدين، في محاولة منه لتحقيق ما أسماها “الإمارة الإسلامية”.

وذكر التنظيم في بيانه، أن الغاية من خطف المستوطنين الثلاث أمس هي تحرير الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، الذين يخوضون اليوم معركة “الأمعاء الخاوية” منذ 51 يوم. وختم البيان ممهوراً بتوقيع “الدولة الإسلامية في العراق والشام – الضفة الغربية”.

وكان الجيش الإسرائيلي أمس الجمعة، أعلن فقدانه ثلاث شبان إسرائيليين من مستوطنة “كفار عتسيون” مساء الخميس، ويجري عمليات البحث عنهم، فيما رجّحت وسائل الإعلام الإسرائيلية أنه تم اختطافهم من قبل حركات المقاومة الفلسطينية، وقد تتفاجأ بتبني “داعش” للعملية.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: