“داعش” تتهم مقاتلي “جبهة النصرة” بالتخاذل والفرار من معركة سجن حلب المركزي

أكدت تنسيقيات المعارضة انسحاب إرهابيي “جبهة النصرة” من كافة المحاور الجنوبية لسجن حلب المركزي، ومن داخل بعض النقاط في مدينة الشيخ نجار الصناعية، وسجلت الوقائع انهياراً في دفاعات المسلحين المرتزقة بعد سيطرة الجيش على “تلة الكهرباء وقوس الصناعة” واقتحامه بلدة “حيلان” بسرعة غير متوقعة.

وذكرت مصادر مطلعة أن المجموعات المسلحة بدأت بقذف بعضها باتهامات التخاذل والفرار من أرض المعركة، خاصة تجاه مرتزقة “جبهة النصرة”.

واتهمت مصادر إعلامية تابعة لتنظيم “داعش” أن “جبهة النصرة” هي أول من فر وانسحب من المواقع, في سابقة تسجل لأول مرة على محاور حلب الشمالية، حيث كان مرتزقة “الجبهة الإسلامية” و”الكتيبة الخضراء الخليجية” و”الجيش الحر” هم أول من يبادر للانسحاب التكتيكي عادة!!.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: