تقدم سريع للجيش في درعا .. مسلحو «نوى» يستغيثون

الجيش السوري


يبدو أن بعض المكاسب الميدانية التي حققتها الميليشيات المسلحة في المنطقة الجنوبية بدعم ومسانده “اسرائيلية” لم يكتب لها طول الاستمرار.

ففي تطوّر لافت على الجبهة الجنوبية، بدأ الجيش السوري عملية عسكرية في ريف درعا الغربي والأحياء المتاخمة لحي المنشية في مدينة درعا، جنوباً.

وبحسب مصدر ميداني لصحيفة “الأخبار” اللبنانية فإن الجيش يهدف من هذه العملية إلى ضرب البنية اللوجستية والإدارية للمسلحين في ريف درعا الغربي وريف القنيطرة الشرقي، و قطع عدد من الطرق الرئيسية التي يسلكها المسلحون بين درعا والقنيطرة.

وقصف الجيش بحسب مصدر “الأخبار”  مراكز قيادة عمليات “جبهة النصر” و”الجبهة الإسلامية” و”جبهة ثوار سوريا” وتجمعات المسلحين وآلياتهم الثقيلة، في مدن جاسم وإنخل ونوى التي بدأت الميليشيات المسلحة المسيطرة عليها إرسال نداءات استغاثة إلى زملائهم في جنوبي سوريا، بعدما أطبق الجيش الحصار عليهم.

هذا وتمكن الجيش أمس من فك الحصار على تل الجموع، كما استعاد السيطرة على تل جابية، ما يتيح له السيطرة بالنار على عدد من الطرق التي تربط القنيطرة بريف درعا الغربي، وصولاً إلى الحدود الأردنية جنوباً.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: