حرب النفط تودي بمجموعة للحر في دير الزور!

عماد رسلان
قُتل عدد من المقاتلين الذين ينتمون إلى المعارضة السورية المسلحة بنيران مقاتلي تنظيم داعش، بعد خلاف وقع حول أحقية إستثمار حقل نفطي في ريف محافظة دير الزور.
وبحسب معلومات خاصة، فإن تنظيم داعش كان قد سبق له وأن قام بتوجيه إنذار إلى افراد من عائلة العساف طالبهم فيه بضرورة الإمتناع عن إستثمار حقل نفطي في بلدة الحريجي بدير الزور.

إنذار داعش لم يلق أذانا صاغية، الأمر الذي دفع تنظيم داعش إلى فتح إشتباك مع اناء العائلة، ما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من عائلة العساف إضافة على عدد من العاملين معهم.

وقد عُرف من بين القتلى: احمد غنام السياد العساف، اسماعيل غنام السياد العساف، هشام غنام السياد العساف، حسين الحاتم العساف، محمد الزهدي، عطاالله الحمود”.

وتتخذ الإشتباكات في دير الزور ابعادا نفطية، حيث تتنازع الفصائل المسلحة على إدارة حقول النفط وآبار البترول في المحافظة السورية الشرقية. 
أنباء أسيا

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: